يدعم الاتحاد الأوروبي الحملات التي تعزز المنتجات الزراعية ذات جودة عالية.

السلامة والجودة

حزمة معايير السلامة ومراقبة الجودة تتعلق بكل مرحلة من مراحل إنتاج الدواجن. هذا الالتزام هو أساس للحفاظ على المعايير العالية التي تنطبق على جميع دول الاتحاد الأوروبي. ويمكن تقسيم عملية الإشراف على سلامة وجودة الغذاء إلى مستويات مختلفة من المسؤولية، والتي عند تنفيذها بشكل مشترك، فإنها تضمن لشركاء الأعمال والمستهلكين النهائيين الحصول على منتج آمن مع خصائص استثنائية ومزايا في المذاق. بين مجموعة من الكفاءات ذات الصلة والمتعلقة بالإشراف على سلامة وجودة المواد الغذائية، فإن أهمها هو ما يلي:

  1. وحدة الاتحاد الأوروبي للتدقيق – الكيان المسؤول في الاتحاد الأوروبي عن شؤون مراقبة التشريعات والتفتيش في دول الإتحاد وخارجها هو المديرية العامة للمفوضية الأوروبية لشؤون الصحة والسلامة الغذائية (DG SANTE). المهمة الرئيسية لخبراء DG SANTEهي التحقق من أنظمة المراقبة في البلدان الفردية لدول الاتحاد الأوروبي من أجل ضمان أن الشركات المصنعة تمتثل لمعايير عالية لسلامة الغذاء في الاتحاد الأوروبي. تلعب هذه الهيئة التابعة للمفوضية الأوروبية دوراً أساسياً في وضع سياسة الاتحاد الأوروبي في مجال سلامة وجودة الأغذية والأعلاف، وكذلك في قطاعات الصحة البيطرية والحيوانية. يراقب خبراء DG SANTE السلطات الوطنية باستمرار من حيث ضمان التطبيق الموحد لقواعد الاتحاد الأوروبي في جميع دول الاتحاد.
  2. المراقبة المستمرةللسلطات البيطرية – تقوم بها السلطات البيطرية المختصة، استنادا إلى تشريعات محددة للاتحاد الأوروبي. وتشمل مهامهم مراقبة تنشئة وتربية الدواجن منذ لحظة وضع البيض، والاهتمام برفاهية الحيوان في عملية التنشئة والتربية والذبح بالإضافة إلى المعالجة اللاحقة. تهتم السلطات المختصة أيضا بسلامة وجودة العلف الحيواني، والعلاج الصحيح لهذه الحيوانات في حالة إصابتها بالمرض. يتم فحص الدواجن قبل نقلها إلى المسلخ، بدوره يخضع المنتج النهائي للفحص البيطري قبل التقطيع والتعبئة والتغليف، والتي تتم مراقبتها من حيث اللون والرائحة والبنية المناسبة. يتم توثيق وتحليل نتائج عمليات التفتيش الفردية، والتي تضمن المراقبة المستمرة من حيث سلامة وجودة الدواجن المنتجة.
  3. حلول نظام إدارة الجودة والجوانب الأمنية –تلتزم جميع مصانع صناعة الأغذية في الاتحاد الأوروبي بتنفيذ برامج متكاملة مخصصة لإدارة سلامة وجودة الأغذية المنتجة: ممارسات التصنيع الجيدة (GMP) ، ممارسات النظافة الجيدة (GHP)، معايير الأداء الصحية (SPS)، تحليل المخاطر ونقاط التحكم الحرجة (HACCP)، والمنظمة الدولية للتوحيد القياسي (ISO). وهي أيضا الأساس لإنشاء أنظمة الجودة المحلية التي تركز على تطوير أساليب الإنتاج التي تضمن الجودة العالية، استنادا إلى تقنيات التربية المختارة بشكل فردي. مثال على نظام الجودة الوطنية غير الإلزامي هو نظام QAFP ( مراقبة جودة المنتجات الغذائية) والتي ينفذها المنتجون الذين يريدون ضمان الجودة العالية والسلامة الكاملة لمنتجاتهم بطريقة خاصة. يشمل نظام QAFP، بالإضافة إلى الشروط التي تفرضها الأنظمة الخاضعة للتنظيم القانوني، قياسات وتقنيات إضافية لضمان الجودة – على سبيل المثال، قياس الأس الهيدروجيني للحوم في وقت محدد من تبريد الذبائح، مما يؤثر على معايير الجودة النهائية للمنتج.